أحلام وردية ..

توجت احلامها على عرش ماسي ..
كطفل صغير ..
يداعب الغيوم تارة …ويحاكي ظله تارة اخرى … 
كفتاة صغيره حلقت بالسماء على ارجوحة وردية …
وكم بقيت تلك الاحلام دفينة بصندوق ذهبي ..
بهت لونه ..
اضاعت مفتاحه …
وبقيت حبيسة به .. لا تنفك لها لتغادره ..
فكم هو حجم كل تلك الاحلام التي نزينها بحياتنا …
باحلام واماني مجنونة …
فرحلت الغيوم …
وتلاشى الظل …
وصمتت الارجوحة …
وبقيت كل الاحلام في ذلك الصندوق الذهبي …
اسم المستخدم :khlood.daghlas
ركن الكتابة

 بواسطة خلودخالد دغلس