أنا الاندلسية الأخيرة العائدة من غرناطة تقتات من الارث السومري والفينيقي
أنا ذآت النخل كبغداد
أحارب قبح العالم بالشعر والأغنيات
أوركيدية قُدت من حبر القصائد
أعيش على وقع المقآمات والقدود 
حديثي بين جُلاسي ورد وحبق وزعفران
أرتل للوطن إلياذات وملحمات
أنا الحدباء لم تسقط
لازلت كعذراء آلجبل ينبت بين كتفيها زنبقات بيضاء
قنديل أضاء عتمة النازحين والفقراء
أقص لأطفال الحي حكايات عن مجد الأمازيغ والأكراد
أكتب على مقام الياسمين أشعارا من زلآل الورد
أنا الكنعانية مشكآة نور أغفوا على شذرات الأدب
أجوب الشوارع منتصبة القامة وفي كفي زيتون

 بواسطة

 ‏نبوءة ألياسمين‏