خواطر (سيد همساتي )

إلى من أسر عقلي بكل حرف منه …
الى من امتلك قلبي واصبح نبضه …
إلى سيدي … سيد كل حروفي وهمساتي ..
فكيف للجفون لها أن تغفو وطيفك لا يغادرها ..
وكيف للدموع بمقلتيه ان يجف .. وهي تشتاق لك ..
فحضور همسك كنسمة رقيقة .. من همس موجات البحر
متلألئة كضوء القمر …
فكم أعشق جمال روحك التي بين اضلعك ..
وأهيم بواد عينينك وتأخذني الى ذلك العالم …
الذي لا اخشى به اي شيء …
أتابع مسيري بثقة كلما شعرت بدفء يديك …
حتى لو تعثرت …
فانت يا سيدي …
هو أنت …
اسم المستخدم khlood.daghlas
ركن الكتابة

 بواسطة خلودخالد دغلس