عطر الذكرى

في داخل كل منا ..
حفنة رمل صيف دافئ..
أو وميض نجمة قطبية حالمة..

في داخل كل منا..
بقايا عطر أحلام غابرة..
مازال رذاذها يسكن ليالي الشجن الباردة..
ومازالت شمسها تتشبت لاهثة بأطياف شروق جديد..

في داخل كل منا..
ضجيج صامت..
هدوء متناغم..
ذكريات متطايرة..
تمر أمام أعيننا كشريط سينمائي باهث..
تدغدغ حواسنا..
لكننا ..
نعلم أنها غادرت الى الأبد ولن تعود..

اسم المستخدم Mona.Kasbaoui

ركن الكتابة

 بواسطة Mona Kasbaoui